Read More!!!

march, 2017

No Events

april

No Events

Categories


24Mar

مقال ممتاز من فؤاد الهاشم

 ملتقى «النهضة»، محفل.. «ماسوني» أم.. «ليونز»؟!

.. أعرف «عصر.. النهضة» في اوروبا الذي جاء بعد ان دخل الكهنة والقساوسة والبطاركة الى كنائسهم وتحول الحكم في بلدانهم من ديني الى مدني، وأعرف مجلة «النهضة» الاسبوعية كانت تصدر عن دار «الرأي العام» السابقة ومؤسسها وصاحبها هو المرحوم «عبدالعزيز المساعيد»، وكان يكتب فيها المرحوم ولده «يوسف» الذي رأس تحريرها، وقد ارسلت اليه بعض الخواطر التي نشرها وانا طالب في الصف الاول الثانوي نهاية الستينيات! أعرف منطقة «النهضة» السكنية التي تقع قرب مقبرة الصليبيخات، ولا توجد بداخل صالات أو مطابخ منازلها «بلاطة راكبة جنب بلاطة.. عدل» بسبب «شدة اتساع» ذمة المقاول الذي.. بناها!! أيضا، أعرف «مطعم فلافل النهضة»، وكان يقع في حولي بداية السبعينيات ولصاحبه المرحوم السوري «أبوجهاد»، وقد توفي الى رحمة الله – بعد ان شاهد سيارة مسرعة تصدم ولده «جهاد» ابن السادسة عشرة وتتركه صريعا.. وتهرب! هناك «بقالة النهضة» و«بنشرجي النهضة» و«أزياء النهضة» و«خياط النهضة» و«مكسرات النهضة».. وغير ذلك كثير، ولو توجهت الى وزارة التجارة وطلبت منهم احصائية بعدد «النهضات» في الديرة، فسوف تفاجأ بأن عددهم أكثر من عدد البنات في «المارينا – مول».. ليلة جمعة!! كل ما سبق ذكره معروف شكله ونشاطه وتاريخه وبضاعته ونوعه – حتى بدايته ونهايته – لكن الشيء «النهضوي» الوحيد الذي لم ار له «رأسا ولا كرياسا» هو ذلك الملتقى المسمى بـ«النهضة» والذي دار جدل كبير حوله في الصحافة ومجلس الأمة ووزارة الداخلية ووزارة.. الإعلام!! لا احد يعرف محتواه ولا موضوعه، ولا أسماء المشاركين فيه او أهدافهم أو أوراقهم!! قالوا انه «سيعقد في صالة مغلقة داخل فندق وبحضور خاص، وكأنه ملتقى لمحفل ماسوني أو اجتماع لأعضاء في «الليونز» أو حفلة «هالاوين في منزل ممثلة.. اغراء في بيفرلي – هيلز»!! تتبعت اراء واقاويل من يدعم اقامة هذا الملتقى ومن يقف .. ضده حتى يتبين لي «الخيط الأبيض من الخيط الأسود»، ولأن.. «الأثر يدل على المسير، والبعرة تدل على .. البعير»، لكنني تفاجأت بـ «خلطة عجيبة» من التوجهات السياسية التي لم تتفق في يوم ما على أمر، واتفقت على هذه.. «النهضة»، فصاروا أشبه بـ «جدر مرق شبزي على فاصوليا على لحم»!!، المنبر الديموقراطي .. يؤيد إقامته متفقا ومتحالفا مع تنظيم «الإخوان المسلمين بالاضافة الى التكتل الوطني الليبرالي! في المقابل، يعترض التيار السلفي المتمثل بجمعية إحياء التراث – وبشدة – على اقامته، في حين يقف النواب الشيعة معه.. ولكن بحذر و.. «من بعيد»!! ما حكاية هذا الملتقى «النهضوي»؟ وما الذي جمع .. «الشامي على المغربي، وخلط السمك.. بالتمر الهندي»؟! أتمنى لو أن أحداً من الذين نشرت صورهم على صدر الصفحة الأولى في «القبس» – يوم أمس – وهم «غنيمة العتيبي وغانم النجار وسعد العجمي وسعود العنزي ومها البرجس» .. يشرب حليب السباع ويشرح لي – ولكل الكويتيين – «مين عايز.. ايه»؟!.

فؤاد الهاشم

Leave a Reply

Recent Posts

My Bucket List

Jacob’s Well, Texas – Fringe Festival, Edinburgh - Holi, India -
X